خط مايكروسوفت كالبري يتسبب في فضيحة سياسية

0 84

خط مايكروسوفت كالبري يتسبب في فضيحة سياسية

إن بوابة الخطوط يمكن أن تُسقط رئيس وزراء باكستان

الحكومة الباكستانية في مأزق، وقد يتوقف مصيرها على خط ميكروسوفت، ويزعم المحققون القضائيون الذين يدققون في الأصول المالية لرئيس الوزراء في البلاد وأسرته أن ابنته (وخلفتها الظاهرة) قد زورت وثائق لإخفاء ملكيتها للممتلكات في الخارج، كيف وصلت إلى هذا الاستنتاج؟ وثائق من عام 2006 قدمت من قبل مريم نواز (ابنة رئيسة الوزراء نواز شريف نواز شريف) كانت مكتوبة بخط مايكروسوفت كاليبري وهذا الخط، وفقا لتقرير فريق التحقيق المسرب، لم يكن متاحا للجمهور حتى عام 2007.

ونظرة سريعة على تاريخ كالبري تكشف عن أنه أصبح الخط الافتراضي على ميكروسوفت باوربوينت وإكسيل  أوتلوك و وردباد في 2007، ومع ذلك، فإن موقع ميكروسوفت على الويب ينص على أن الإصدار 1.0 من الخط كان متاحا للتنزيل بشكل منفصل منذ عام 2005، ووفقا لمستشار الخطوط توماس فيني، كان كالبري متاح أيضا كجزء من ويندوز قبل الإفراج عنه في عام 2004.

ويمكن أن تكون هذه الجوانب التقنية حاسمة إذا قررت المحكمة العليا في البلاد اتخاذ مزيد من الإجراءات، لكن ذلك لم يمنع الادعاءات من الوقوع في حيرة في وسائل الإعلام الباكستانية وتويتر، وجدير بالذكر أن هاشتاج "كالبري" لا يزال المسيطر على وسائل التواصل الاجتماعية في البلاد، ونجد أن مستخدمي تويتر يستخدمون مصطلح "#fontgate" لخداع الحكومة.

المصدر

Follow

Get every new post delivered to your Inbox

Join other followers