فيسبوك

الفيسبوك يستهدف لتوظيف 1000 شخص لمحاربة الإعلانات المضللة

الفيسبوك يستهدف لتوظيف 1000 شخص لمحاربة الإعلانات المضللة

مثال آخر من الفيسبوك أنها تكافح من أجل الاستجابة لقضاياها.

الآن بعد أن أعطى فيسبوك إعلانات مرتبطة بالروس إلى الكونغرس، فإنه يحدد ما سيفعله لمنع حدوث مثل هذه الحملة الإعلانية المشبوهة في المستقبل، في البداية، فقد وعدت الشركة أن تكون الإعلانات أكثر شفافية، حيث إنها تكتب أدوات تتيح لك الاطلاع على جميع الإعلانات التي يتم تشغيل الصفحة عليها، وليس فقط الإعلانات التي تستهدفك، ومن الناحية النظرية، يمكن أن يساعد ذلك الأشخاص المعنيين على وضع إعلانات مشكوك فيها دون الحاجة إلى مساعدة من فاسيبوك أو أطراف ثالثة، ومع ذلك، فإن معظم جهود الفيسبوك تركز على تشديد عملية مراجعة الإعلانات والمعايير التي توجههم.

وفي هذا السياق تعمل الشبكة الاجتماعية على توظيف 1000 شخص إضافي لكي ينضموا إلى فرق مراجعة الإعلانات على مستوى العالم في العام المقبل، وهي "تستثمر المزيد" في التعلم الآلي للمساعدة في الإبلاغ التلقائي عن الإعلانات، وسيحتاج المعلنون إلى وثائق "أكثر دقة" إذا كانوا يعرضون إعلانات ذات صلة بالانتخابات الفدرالية الأمريكية، على سبيل المثال تأكيد المنظمة التي يعملون معها، كما أن فاسيبوك تشدد سياساتها لمنع الإعلانات التي تروج "لتعبيرات أكثر دقة عن العنف"، والتي قد تتضمن بعض الإعلانات التي تثير التوترات الاجتماعية.

ويدرك الموقع أنه ليس وحده قادر على التصدي للحملات المدعومة من روسيا، لهذا الغرض، حيث إنها "تواصل" مع قادة الحكومة والصناعة لتبادل المعلومات والمساعدة في وضع معايير أفضل حتى لا يحدث ذلك في أي مكان آخر.

المصدر

 

Comments