المريخ

إلون موسك يلمح أن شركة سباسكس لن تجعل كبسولات دراجون تهبط على المريخ

إلون موسك يلمح أن شركة سباسكس لن تجعل كبسولات دراجون تهبط على المريخ

لكنه يخطط بالفعل لنهج أفضل.

في فبراير الماضي، اعترفت سباس اكس بخطتها لاطلاق  مسبارها دراجون الخالي من البشر إلى كوكب المريخ بحلول عام 2018 بطموح قليل جدًا، ثم قامت بتأخير موعد الإطلاق حتى عام 2020. ولكن يبدو أن النهج كان غير مؤكد جدا ل ناسا – ول إيلون موسك – من حيث وجود معايير صارمة للسلامة لهبوط المريخ. اليوم، واقترح مؤسس سباس اكس أن يتم تنفيذ مشروع "التنين الأحمر"، ولن يتم استخدام الكبسولة الحالية للهبوط الدافع على الكوكب الأحمر، ولكن لا داعي للقلق فالشركة تقوم بالإعداد لخطط أفضل

شركة سباس اكس تطمح إلى هبوط كبسولة دراجون على المريخ باستخدام الدفاعات لتنزل بدلا من المظلات في الماء، على كوكب صخري، وأقل بحرا مثل المريخ، وكان هذا نهجا حاسما  في مؤتمر أبحاث وتطوير محطة الفضاء الدولية اليوم، وقد اعترف ماسك أن مسبار دراجون لن يستخدم هذه القدرات: وسوف يستغرق الكثير من الجهد للحصول على كبسولة لتلبية معايير السلامة.

ولكن ماسك قال أن الشركة قد وضعت خطة أفضل للهبوط على المريخ، وسوف يتم مضاعفة تلك الخطة  في الجيل القادم من سباسكس في أنظمة الهبوط على المريخ، والتي ينبغي الإعلان عنها قريبا.

المصدر

 

Comments