الفيسبوك وجوجل

أستراليا تحقق مع الفيسبوك وجوجل عن تأثير وسائل الإعلام

أستراليا تحقق مع الفيسبوك وجوجل عن تأثير وسائل الإعلام

وتريد أن تعرف ما إذا كانت شركات الإنترنت تضر الناشرين بشكل غير عادل.

عمالقة الإنترنت قد يحاولوا أن يهيئوا البيئة الجيدة لعمل الناشرين ، ولكن هذا ليس مطمئن تماما للحكومة الأسترالية، فقد قامت لجنة المنافسة والمستهلك في البلاد (أك) بالتحقيق مع الفيسبوك وجوجل وغيرها من "مقدمي منصة الرقمية" لمعرفة ما إذا كانت محركات البحث والمواقع الاجتماعية يضر المنافسة في مساحة الأخبار، وهي تريد أن تعرف ما إذا كان التحول على المدى الطويل إلى الأخبار الرقمية يحد بشكل غير عادل من قدرة الناشرين التقليديين على إنتاج المحتوى، وما إذا كان "عدم تماثل المعلومات" بين خدمات الإنترنت والمعلنين والجمهور سيكون ضارا.

وهذا ليس مجرد تقرير على مستوى منخفض، وستكون للجنة سلطة طلب المعلومات وعقد جلسات الاستماع إذا كانت المعلومات الموجودة غير كافية لقياس مستوى المنافسة.

ولاشك أنه سيكون هناك بعض الوقت قبل أن تظهر الإجابات على هذا التحقيق، وسيظهر التقرير الأولي لهذا الأمر في ديسمبر من عام 2018، ویتعین علی التقریر النھائي الانتظار حتی یونیو 2019، وقد یتغیر الکثیر في ذلك الوقت – وقد أجرى الفیس بوك وحده تغییرات سریعة علی علاقتھ مع الناشرين، ومع ذلك، قد يؤدي التحقيق إلى زيادة الضغط على شركات البحث لإرضاء المنافذ التقليدية وتجنب الإجراءات الحكومية.

المصدر

 

Comments